القائمة الرئيسية

الصفحات

المحافظة على الصحة والوقاية من الأمراض

 قواعد العناية بالصحه العامه

الماحفظة على الصحة والوقاية من الأمراض

كل إنسان يبحث عن طرق مضمونة من أجل المحافظة على الصحة والوقاية من الأمراض ومكافحتها خصوصاً في ظل الوقت الذي انتشر به فيروس كورونا المستجد، ويستطيع كل شخص من توفير لنفسه الحماية الكاملة من الإصابة بأي عدوى إذا قام بإتباع النصائح التي سنخبركم بها من خلال الأسطر القادمة.


هل يوجد نظام يساعد في المحافظة على الصحة والوقاية من الأمراض؟

في النظام يتواجد كافة الحلول، ونفس الأمر يحدث مع اتباع أنظمة صحية تكون وقاية كبيرة من الأمراض الخطيرة والحفاظ على الصحة العامة للجسم ليظل في حالة جيدة، ولكي تقوم بتعزيز مناعتك وصحة الجسم عليك أولاً أن تتجنب التوتر بشكل كامل حيثُ أنهُ يكون سبباً كبيراً في شعور الشخص بالمرض والإعياء المستمر، وسنُقدم لك عزيزي القارئ مزيدً من الإرشادات الهامة من خلال الفقرات التالية.


ضرورة الحفاظ على تناول الأغذية الصحية لبناء جسم صحي يقاوم الأمراض

التغذية السليمة دائماً تُساعدك على مقاومة الأمراض التي من الممكن أن تتعرض لها مثل الفيروسات ونزلات البرد الموسمية والإنفلونزا، وللوصول لأفضل نتيجة من أجل المحافظة على الصحة والوقاية من الأمراض عليك إتباع النصائح التالية:-

  • عليك أن تقوم بتقسيم وجباتك لثلاثة وجبات أساسية في اليوم الواحد، وبين كل وجبة والأخرى وقت لا يقل عن أربعة ساعات.

  • تناول وجبات صحية تحتوي على الخضراوات والفواكه، ويجب الابتعاد وبشكل كامل عن الاطعمة السريعة. 

  • اجعل لديك ثقافة في غاية الأهمية وهي تناول الأطعمة خالية من الدهون.

  • تجنب تناول الأكلات التي تحتوي على السكريات وعدم شُرب المياه الغازية لأنها تؤثر على الصحة بشكل سلبي.


ممارسة الرياضة تساعدك في المحافظة على الصحة والوقاية من الأمراض

الرياضة تُغذي العقل والجسم وتكون سبباً كبيراً في أن يظل الجسم صحي مهما كان العمر، فتجد أن هناك أشخاص كبار في السن يتمتعون بصحة أفضل من الشباب الذين مازالوا في عمر الثلاثين، ويرجع السر وراء ذلك استمرارهم على ممارسة الرياضة بشكل يومي منذ الصغر، ولذلك ننصحك بممارسة رياضة خفيفة يومياً أو لأربع مرات خلال الأسبوع وذلك ليظل الجسم في صحة جيدة ويكون قادر على مقاومة الأمراض.


والآن إذا كنت ترغب في المحافظة على الصحة والوقاية من الأمراض عليك أن تقوم بإتباع النصائح السابقة بأكملها لتكون في أحسن صحة، ونتمنى لك الصحة والعافية دائماً.

 

 

  قواعد العناية بالصحة للأطفال

الأم دائماً تكون مُلزمة بإعتنائها بصحة طفلها حتى تكون جيدة، ولكي تعتني بها يوجد بعض القواعد الهامة التي يجب أن تلتزم بها حتى يكون شخص طبيعي ويمتلك صحة تساعده على النمو الطبيعي، حيث أنه على الرغم من تعرف الأمهات على الكثير من القواعد التي تخص صحة طفلها إلا أنه من المؤكد أن هناك بعض القواعد الهامة التي تكون بحاجة للتعرف عليها أكثر، وهنا ستجد أهم القواعد الخاصة بالعناية بصحة الطفل والتي يجب أن تعرفها الأم.

الحرص على رضاعة الطفل بشكل طبيعي:

حرص الأم على رضاعة طفلها طبيعياً من أحد القواعد الأولى التي تمتلك أهمية كبيرة لأن لبن الأم لا يمكن مقارنته صحياً بأي لبن آخر، فهو يمد الطفل بكافة العناصر الغذائية التي يكون بحاجة إليها ويساعده على نمو الطفل بصحة أفضل.

 توفير أطعمة للطفل طبيعية وصحية:

بعد أن يتخطى الطفل مرحلة الرضاعة فقط يبدأ بتناول أطعمة محددة تدريجياً حتى يصل إلى العمر الذي به يكون بإمكانه أن يتناول كافة الأطعمة، ومنذ بداية مرحلة تناول الطفل للأطعمة يجب الحرص دائماً أن تكون أطعمته طبيعية وتكون كافية بأن تمده بكل ما يكون بحاجة إليه من قيم غذائية يومياً، وهذا من القواعد التي دائماً تكون في جانب النصيحة لأنه تمتلك أهمية كبيرة حتى يتكون الطفل بعظام قوية، بجانب ذلك يجب تجنب بقدر الإمكان الاطعمة الجاهزة والحلويات لأنها تجعل صحية ومناعة الطفل ضعيفة ويكون أكثر تعرضاً للأمراض منذ الصغر. 

 تأدية الطفل للأنشطة البدنية والرياضية:

يُنصح دائماً بجعل الطفل يقوم بعمل تمارين رياضية وأيضاً البداية التي تجعل الطفل يشغل تفكيره بأشياء مفيدة وتنمي مهاراته وذكائه، كما أن التمارين الرياضية تجعله يُخرج الطاقة السلبية التي تكون لدى جميع الاطفال. 

الإعتناء بالحالة الصحية للطفل:

يجب عمل فحص مستمر للطفل منذ ولادته حتى يصبح شخص ناضج، وهذا للإطمئنان على صحته دائماً ومعالجة ما يُعاني منه مبكراً، حيث أن الأطفال لا تستطيع أن تُعير عن المرض الذي تشعر به ولهذا يتم عمل فحص شهري للطفل للإطمئنان، إضافة إلى ذلك متابعة صحة أسنان الطفل حتى لا تُصاب بالتسوس الذي يُعرض الطفل للكثير من مشاكل الفم الأخرى. 


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات